علاج التوحد البسيط عند الطفل وعلاماته. ما هو مرض التوحد البسيط؟ وما هى علاماته وكيف يمكن للمحيطين بالطفل المصاب بالتوحد التعامل معه؟

التوحد  البسيط هو اضطراب فى النمو العقلى والنفسى للطفل وتنعكس على سلوكه ومهاراته والقدرة على التواصل مع الآخرين. يعتبر التوحد من الأمراض التى انتشرت وشاعت مؤخرا بين الأطفال حيث يصاب واحد من بين حوالى ثمانية وثمانون طفل بمرض التوحد البسيط. ويعتبر التوحد البسيط أكثر انتشارا بين الأطفال الذكور من الاناث. تظهر أعراض مرض التوحد البسيط عند الطفل قبل عمر الثلاتة سنوات. كما تختلف أعراض هذا المرض من طفل لآخر.

كما أن الباحثين لم يتوصلوا إلى أسباب مؤكدة للإصابة بمرض التوحد البسيط عند الطفل، ولكن توصلوا إلى أنها قد تكون نتيجة حدوث خلل فى الجزء المسئول عن الحركات اللاارادية فى المخ عند الطفل، أو اصابة الطفل بأمراض جينية أو  عدم التوازن فى التمثيل الغذائى، أو إصابة الأم بالحصبة فترة حملها.

علامات وسمات التوحد البسيط عند الطفل

أصبح التوحد البسيط عند الطفلمن الامراض والاوبئة الأكثر انتشارا. ويعتبر وباءا على الطفل وعلى الأسرة بأكملها،حيث تتأثر مهارات الطفل السلوكية والقدرة على التعامل مع الآخرين. وللتوحد درجات تختلف من طفل لآخر وتتم تحديدها طبقا لاختبارات مثل اختبار الكارز واختبار جيليام. هيا نتعرف على علامات الإصابة بمرض التوحد البسيط عند الطفل لسهولة تشخيصها في مرحلة مبكرة:

  • تأخر القدرات الكلامية ووجود مشاكل فى الكلام. حيث يتأخر أطفال التوحد فى الكلام. كما أنه لا يمكن إجراء حوار مع طفل يعاني من مرض التوحد. كما نلاحظ انه يتكلم بطريقه غريبه و كلمات يصعب فهمها.
  • تأخر في الإدراك وعدم الاستجابة لمن يناديه باسمه كما أنه لا يطلب مساعدة أحد ولا يستعين  حتى بمساعدة والديه.
  • يفضل طفل التوحد الجلوس وحيدا بعيدا عن باقى الأطفال واللعب بمفرده كما أنه يحافظ على أغراضه و يجلس فترات طويلة في ترتيبها.
  • يتجنب الناس ولا يحب أحد أن يلمسه، كما أنه نادرا ما يشعربالألم.  ويرتبط بشخص واحد فقط يكون بجانبه طيلة الوقت.
  • لا يستطيع تكرار الكلمات التي تنطق أمامه حتى ولو أعيدت أكثر من مرة، كما أنه لا يستطيع تكوين جمل مفيدة.
  • عدم استطاعة مصابى التوحد بتكوين علاقات صداقة مع الآخرين، حتى أنهم يتجنبون النظر في العين حتى ولو اقرب الناس لهم “الوالدين” فهم لا يستطيعون فهم حركات الجسد ولا تعبيرات الوجه، لذا فيكون مصاب التوحد غير مدرك بمشاعر الاخرين من حزن أو فرح.
  • كما أن التوحد البسيط عند الطفل قد يسبب مشاكل في الجهاز الهضمي كالاسهال أو الامساك. كما يسبب للطفل اضطراب فى النوم.
  • يكون الطفل مصاب التوحد كثير الحركة ولا يستطيع الثبات على نفس الوضع لفترة، كما يتميز ببعض الحركات الغريبة مثل الدوران و رفرفة اليدين والتأرجح.
  • يتعود على طقوس وأعمال روتينية يقوم بفعلها، ويجد ازعاجا كبيرا إذا حدث تغيير ولو بسيط بها.
  • قد يلفت نظره تفاصيل معينة في حدث ما إلا أنه قد لا يرى الصورة بأكملها مثل حركة عجلات السيارة.
  • الطفل مصاب التوحد يكره بعض الاشياء كالأصوات العالية و المزعجة، ارتداء قطع ملابس معينة.

كيفية التعامل مع الطفل المصاب بالتوحد

حتى الان لم يتم إيجاد علاج دوائى لمرض التوحد البسيط ولكن الأدوية المستخدمة حاليا  لعلاج الأعراض الجانبية لمرض التوحد كالذين يعانون من اضطرابات سلوكية كالعدوانية أو الحد من نوبات التوحد. ولكن هناك نصائح وعلاجات تأهيلية وسلوكية للتعامل مع الأطفال المصابين بمرض التوحد البسيط.

– اكتشاف المرض والتدخل في وقت مبكر من الأمور التي تسهل عملية الشفاء والتى قد تصل إلى الشفاء من المرض بشكل كامل.

–  تأهيل الطفل للانخراط مع المجتمع  و دعمه نفسيا وتنمية ثقته بنفسه، كما يجب مراقبته من قبل الأهل لمتابعة حالته عند حدوث أى تغيير ولكن دون أن يلاحظ الطفل.

–  تنمية مهاراته اللغوية اما عن طريق استخدام الصور أو بالإشارات.

–  الثبات والاستمرار وعدم اليأس من قبل الوالدين وحتى ولو كانت البداية صعبة وغير مجدية ولا يستجيب الطفل لها، إلا أنها سوف تحقق تطور فى حالة الطفل مع الاستمرار والمثابرة.

–  الهدوء النفسي من العوامل المؤثرة على شخصية الطفل فلا يجب ابدا الانفعال أو الصراخ للطفل، ولكن لابد دائما من تشجيعه وتحفيزه حتى ولو كان الانجاز الذي قام به بسيط، تشجيعك سيؤدي الى انجاز أكبر.

–  على الطفل المصاب بالتوحد تعلم كيفية الدفاع عن نفسه. فالاطفال المصابون بالتوحد لا يستطيعون الدفاع عن نفسهم أو حتى لا يمكنهم التمييز بالخطر حولهم.

–  تنمية طرق التواصل بين الطفل والأشخاص المحيطين به فى المجتمع حيث يجد مصاب التوحد صعوبة في التواصل مع الآخرين حتى أنه لا يستطيع النظر فى عين من يحدثه. كما أن مريض التوحد يجد صعوبة فى إجراء حوار ويفضل استخدام الصور والكتابه فى التعبير عما بداخله.

–  احساس الطفل المصاب بالتوحد دائما بأنه شخص يحبه جميع أفراد الأسرة وفرد مرغوب به، فهذا يمنحه الثقة التى تجعله يندمج داخل المجتمع. ومشاركته في الأنشطة المختلفة البسيطة التى تناسب حالته.

–  على المصاب بالتوحد أن يتعلم التغيير وكسر الروتين، فالحياة لا تسير على وتيرة ونمط واحد، فلابد من تقبل التغيير والتعامل مع الواقع كما يكن.

التعامل مع طفل التوحد فى المدرسة

هناك بعض المعتقدات الخاطئة بأن أطفال التوحد ليس لديهم القدرة على اجتياز المرحلة التعليمية، ولكن أطفال التوحد لديهم القدرة على النجاح. لكن يجب على المدرسة اتباع بعض الخطوات لسهولة التواصل مع أطفال التوحد وتوصيل المعلومات لهم:

1- على المدرس استخدام اللغة البسيطة والواضحة أثناء التحدث والشرح، كما يجب عليه استخدام الأسلوب المباشر والواضح معهم.

2-  عليه تجنب استخدام الجمل الطويلة. كما يجب ترك فاصل بين الجمل وبعضها لتعطيهم الفرصة لفهم وإدراك الكلام.

3- التسامح مع اطفال التوحد فى حالة عدم الالتزام بالقواعد والقوانين.

4- على المدرس أن يكون على اتصال دائم بالوالدين. ومعرفة اهتمامات الطفل، وذلك لجذب انتباه الطفل بتلك الاهتمامات وتوصيل المعلومة بطريقة أفضل.

5-طفل التوحد لا يدرك مشاعر الآخرين. فإذا أراد المدرس أن يفهم الطفل مشاعر معينة أو يعلمه صفة حميدة. فعليه بسرد القصص، فمثلا إذا أراد أن يتعلم صفة مثل التعاون مع اصدقائه عليه بسرد قصة عن التعاون، ولكن باسلوب بسيط وطريقه واضحة، فقراءة القصص من الطرق المجدية للتواصل مع أطفال التوحد.

6- اشتراك الطفل فى عمل مسرحى بسيط. قيام المدرس بعمل مسرحي بسيط من طفلين وإدماج طفل التوحد معهما. هذا العمل المسرحي البسيط سيعلمه كيفية الاندماج مع المجتمع وكيفية التعامل فى المواقف.

7- على المدرس أن يكون صبورا لاقصى درجة. أطفال التوحد قد لا يستجيبوا إلى الأمور من أول مرة، لكن عليك تكرار الموضوع أكثر من مرة. كما أن هناك بعض ردود الفعل العدوانية من الطفل فلا يجب الرد عليها بعنف من المدرس، لكن يجب التصرف بحكمة وهدوء وصبر.

مشاهير أصيبوا بمرض بالتوحد

ولكى نثبت بالدلائل أن أطفال التوحد يستطيعون النجاح والتفوق فى كثير من المجالات. لا ينقصهم سوى الدعم النفسي من الأهل والمجتمع.

سوف نذكر بعض الامثلة من المشاهير المصابون بالتوحد:

  • عالم الرياضيات ” البرت اينشتاين ” مؤسس النظرية النسبية.
  • عالم الفيزياء ” اسحاق نيوتن ”  مكتشف الجاذبية الأرضية.
  • ” بيل جيتس ” مؤسس شركة مايكروسوفت.
  • عالم الجيولوجيا ” تشارليز داروين ” مؤسس نظرية التطور.
Author

شاركنا رأيك!

حجز موعد
×
رجوع